التمور و علاج الأمراض النفسية
التمور وعلاج الأمراض النفسية
التمور وعلاج الأمراض النفسية

 

فوائد التمر المتعددة

 

للتمر العديد من الفوائد، فالتمر يعالج الكثير من الأمراض وينقي السموم من الجسم ويعالج أيضا بعض المشاكل الصحية التي تحدث للإنسان، فالتمر يعالج الإسهال والإمساك ويعالج أيضا السعال، ويساعد التمر على تنشيط الجسم، ويعمل على غسل الكلى وتنظيف الكبد، وللتمر فائدة عظيمة في إزالة السموم من الجسم، والتمر يمكن أن يكون غذاء متكامل يمد الجسم بما يحتاجه من المعادن والكربوهيدرات والماء والأملاح والألياف والعديد من الفيتامينات ليجعل الجسم قوي أمام العديد من الأمراض المختلفة، والقيمة الغذائية للتمر كبيرة جدا فتكون أكبر من القيمة الغذائية الموجودة في اللحوم والأسماك، والتمر مفيد وصالح لجميع الأعمار فهو مفيد للأطفال والشيوخ والشبان والرياضيين والنساء ويعتبر التمر مفيد جدا للنساء الحوامل، فالتمر مقو للأعصاب ومفيد للعظام لذلك فالتمر غذاء محارب للشيخوخة، لذلك التمر غذاء متكامل وإذا تم اضافة اللبن إليه زاد ذلك من فائدة التمر.

 

 

التمر والحالة النفسية

 

يساعد التمر على التأثير على الحالة النفسية وجعلها أكثر استقرارا، فمن خلال المعادن والأملاح والفيتامينات المتواجدة في التمر تكمل ما يحتاجه الجسم من عناصر غذائية وتؤثر على الدماغ وعلى كيفية عملها فينظم التمر عمل خلايا المخ، وبذلك يساعد التمر الإنسان إلى الوصول إلى الاستقرار النفسي، ويساعد التمر على افراز الهرمونات المضادة للاكتئاب والحزن، لذلك فالانتظام في تناول التمر يؤثر على الحالة النفسية بالإيجاب.

 

التمر والحالة النفسية للأطفال

 

يساعد التمر أيضا الأطفال الذين لديهم مشكلة في السلوك مثل الأطفال العدوانيين والأطفال الانفعاليين، فإذا تم تغيير النمط الغذائي لهؤلاء الأطفال من الأطعمة الضارة والحلويات إلى الفواكه وخاصة التمر فيؤثر ذلك في سلوك الأطفال ويحولهم من أطفال مشاغبين إلى أطفال هادئين ولديهم استجابة للاستماع للكبار وعلى الحصول على الهدوء.

 

التمر ومادة السيروتونين والحالة النفسية للمرأة

 

يساعد التمر أيضا المرأة في علاج الاضطرابات النفسية التي تحدث قبل الدورة الشهرية، فيوجد في التمر كربوهيدرات تحتوي على مادة التربتوفان، وهذه المادة تعزز هرمون السيروتونين والذي يخفف الأعراض التي تصاحب ما قبل الدورة الشهرية للمرأة من اكتئاب وقلق وغيرها من الاضطرابات، ويساعد التمر المرأة في التخلص من الصوديوم والسوائل في جسمها لأنها تؤدي إلى انتفاخ الجسم وذلك يساعدها من التخفيف من الاضطرابات التي تحدث قبل الدورة الشهرية.

 

التمور تحارب الوسواس القهري

 

افادت بعض الدراسات أن إفراز مادة السيروتونين في المخ تساعد على الحد من الانفعالات الضارة وتقوم بتخفيف الألم وتساعد النفس على استعادة هدوءها، ولهذه المادة دور كبير في التحكم في الشهية ودورة النوم والنشاط الحركي للإنسان والحرارة في جسده، وزيادة أو نقص السلوك العدواني للإنسان حسب زيادة أو نقص هذه المادة في جسم الإنسان، وتؤثر أيضا في الذاكرة وفي التعلم، ونقص مادة السيروتونين يؤدي إلى حدوث أمراض اضطرابات عصابية مثل الوسواس القهري والقلق وزيادة مشاعر الخوف والاكتئاب وعدم القدرة على ضبط الأفكار الإيجابية، لذلك يجب تناول التمر للتعويض عن نقص هذه المادة في الجسم والعودة إلى الاستقرار النفسي، والتمر أيضا يحتوي على فيتامين ب1 وب2، وهذه الفيتامينات مهمة جدا ووجد أنها تفيد في محاربة القلق العصبي وتقوم بتنشيط الغدة الدرقية وتهدئ الأعصاب، لذلك تناول التمر باستمرار يساعد على شعور الإنسان بالسكينة خاصة عند تناوله مع كوب من اللبن في الإفطار.

 

نصيحة هامة
الحصول على نظام غذائي صحي وتناول التمر بشكل يومي يساعدك على تخطي الاضطرابات والأمراض النفسية التي يمكن أن تحدث لك، فالتمر غذاء ودواء في نفس الوقت يساعدك على تحسين الحالة المزاجية.

 

 

نُشرت بواسطة MohammadElbessioni
المنتج حاليا غير متاح. ادخل بريدك الالكتروني لارسال تنويه لك برسالة الكترونية.

الأسم
البريد الالكتروني